Saturday, August 09, 2008

صار الجو جد حار

الدنيا مش سايعاني

Washica
وصلت إلى أرض البلاد، ولله الحمد، العكاسة العزيزة وشيكة
العكاسة اليابانية وشيكة من مواليد السبعينات وصلتني كالجديدة من جامع كاميرات روسي في التشيك، وهي كاميرا ميكانيكية يدوية لا تعمل على الطاقة، أي أنها لن تشيب كالكاميرات الرقمية الملعونة

"Washica"

وبعد اسبوع وصلت من فيينا الكاميرا
Fed 5
كاميرا ثمانيناتية صنعت في اوكرانيا أيام الاتحاد السوفييتي
وهي أيضا كاميرا ميكانيكية لا تشيب

Fed 5

وستصلني قريبا الكاميرا الفورية
Fuji Instax 200
وللعلم فقد توقفت شركة بولارويد عن تصنيع الكاميرات والافلام الفورية
أي أن جميع الكاميرات الفورية التي تمتلكونها، وغالبيتها العظمى من صنع بولارويد، ستكون عديمة الجدوى في فترة قصيرة
أما شركة فوجي فلم، الشركة الكبرى الوحيدة الوفية للكاميرات الفلمية، تظل تطور في مجال الافلام بينما توقفت باقي الشركات الكبرى عن ذلك واكتفت بما توصلت اليه
لعن الله بولارويد وبارك في فوجي فلم

Instax 200


وعلى صعيد متصل اكتشفت مؤخرا ان اثنتين من اكبر شركات معدات التصوير في الكويت، اشرف وبو شهري، قد توقفتا عن تحميض افلام الابيض والاسود التقليدية، واكتفيا بتحميض افلام الابيض والاسود الجديدة التي تحمض بمحلول الـ
C41
والتي تمر بسبع مراحل، كالتحميض الملون، وليس بثلاث مراحل كتحميض الابيض والاسود التقليدي

مما يعني أنهما قد خسرا، جزئيا، أحد عملائهم المخلصين للعقدين الماضيين
وتحول هذا العميل لاستوديو متواضع في المرقاب يديره اخوة من شبه القارة الهندية

==========

Update: Project XXVI is finalised. Link

==========

جاك الموت يا تارك الصلاة

موضوع البشير ليس مجرد مسألة تضامن عربي
بل تطور كبير في القانون الدولي، حيث أنه وللمرة الاولى في التاريخ تصدر اتهامات من جهة دولية بحق رئيس دولة يمارس مهامه
والتطور الذي اقصده لم يتم بل هو تطور من الممكن ان يتبلور مستقبلا ليحدث تغييرا جوهريا في مسألة حصانة الدول ورؤسائها

المحمكمة الجنائية الدولية لها أعداء كثر، ومن الطريف أن تشترك غالبية الدول العربية مع أمريكا واسرائيل في معارضة فكرة قيام محكمة دولية من الممكن ان تحاكم رؤساء دول اثناء عملهم
وغالبية الدول العربية وقعت على ميثاق المحكمة، ولم يصدق عليه منها إلا ثلاث دول: الأردن وجيبوتي والقمر

تستمد المحكمة قوتها من تخصصها حسب ميثاق روما بالتقاضي في اربع مجالات هي
War Crimes جرائم الحرب
Crimes against Humanity الجرائم ضد الانسانية
الابادة الجماعيةGenocide
جريمة الاعتداء Agression

والجريمة الاخيرة سيتم تحديدها وتفصيلها قانونيا في مؤتمر دولي العام القادم
أما الجرائم الثلاث الاخرى، والتي اتهم فيها البشير، فهي مصدر قوة المحكمة
حيث ان تلك الجرائم تعتبر من الـ
Jus Cogens

وهي مبادئ في القانون الدولي تحظى باجماع جميع دول العالم، وملزمة لها وللدول التي ستنشأ مستقبلا
ولا يمكن لكائن من كان أن يعتبر أيا منها أمرا مسموحا أو أن ينسحب من الاعتراف بتجريمها
يعني بالعربي.. قرآن
رضيتوا ولا انرضيتوا

ولكن بالنسبة لرؤساء الدول الذين لا يزالون على رأس عملهم، هناك اشكالية قانونية ينقسم فيها المشرعون
بين المتمسكين بآخر شعرة من مبدأ حصانة الدول، وبين المنادين بـ"تآكل" او انحسار مبدأ الحصانة نظرا لتطور القانون الدولي
وكلاهما على صواب
ونظرا لاختلاف القانون الدولي عن القوانين الوطنية، أي أنه لا يمتلك مرجعية عليا لا ينازعها أحد، تمتلك الدول الحق بالطرق القانونية بالاعتراض على أي تطور من شأنه أن يتبلور متسقبلا ليغير مبادئ القانون الدولي، سواء العرفي منه أو الخاص بالمعاهدات

وللراغبين بالاستفادة، عليهم التوجه للسيد
Google
والبحث عن
Jus Cogens
ICC
State Immunity
Customary International Law
Treaty Law
والابتعاد عن موسوعة ويكيبيديا، لأن الكاتبين هناك من الممكن ألا تتعدى معرفتهم في الموضوع معرفة أي منا

والآن أترككم مع أفضل واجمل وانفع اغنية/دعاية تلفزيونية



مع تحفظي على وضع المكياج للاطفال

6 comments:

kila ma6goog said...

مبروك عالكاميرات

:*

EXzombie said...

مبروك الكاميرات

و شلون اذا حبيت اجرب استخدام العكاسة اليابانية؟

على صعيد دولي

التيبت ليش ما يحوشها الكرم الدولي حالها حال السودان......؟!؟

تحياتي يا القاطع

Shurouq said...

I didn't know there was a longer version of that song! Thanks for sharing, iDip.

ودي أتمسك مع المتمسكين بحصانة الدول بس مو قادرة

وقانونيا، يصير أتحفظ على تحفظك؟
أدري المكياج ارتبط عند الكثيرين بالكبار وأنشطة الكبار بس في النهاية هو مثل علبة الألوان، والأطفال يحبون الألوان

da Vinci said...

اولا حمدلله على السلامة
ثانياً تهانينا علي الكاميرات الجميلة الله يهنيك فيهم و تكبر المجموعة و تصل الي هاسلبلاد و لايكا القديمة ذكرتنا بايام زمان و التصوير الأبيض وأسود وغرف التحميض
ثالثا قطورة من اجمل الأغاني ذات القيم المضافة للتعليم و التربية شكرا لك
بارك الله فيك والله يحفظك
تحياتي
دافنشي-كليفلاند

iDip said...

Kila Ma6goog
الله يبارك فيك
:)

ExZombie
الله يبارك فيك
غالي والطلب رخيص.. اول ما اشوفك

مجلس الامن فوض المحكمة الدولية في التحقيق في السودان، ولم يكن في بال الصين، اكبر حلفاء السودان في المجلس، ان يصل الامر في اوكامبو ليطلب من المحكمة استدعاء البشير
اما الصين، فباستطاعة المدعي العام اوكامبو التحقيق حولها/فيها ولكنه لا يملك سلطة قانونية لاستدعاء مسؤوليها لأن الصين لم تصادق على ميثاق المحكمة
إذن الطريقة الوحيدة هي أن يطلب مجلس الأمن، كما هو الحال مع السودان، من المحكمة التحقيق في التبت
والصين لديها
VETO

عرفت شلون
;)

Shurouq,
Neither did I, I've just found it recently on youtube.
تحفظي ولا يهمك
المكياج الوان صح، بس فكرة تحسين الجمال
enhancing beauty
ما تنطبق ع الاطفال، لانهم اجمل ما خلق ربي

Da Vinci,
يا حيا الله من جانا
مشكور عزيزي :)
وانشاالله ترجع لنا سالم

wasma said...

mabroooooooooooooooook!!