Monday, September 01, 2008

رمضان أقبل كسر الأقداحا


مبارك عليكم الشهر

عنوان الموضوع هو أول شطر من قصيدة للشاعر محمد فاضل وجدتها في موقع أدب، يقول في مطلعها
رمضان أقبل كسر الأقداحا واشدو بشعرك إن شعرك راحا

ويختمها بهذه الأبيات الجميلة
رمضان أقبل كم وددت قصيدة شعواء فيه أعلها أفراحا
لكنه زمن النعيب كما ترى جعل القصيدة مأتما ونواحا
في عصر عولمة الخطيئة كلما تلد القصائد قد يكون سفاحا
القصيدة كاملة

===============

سهولة

كم هو جميل ومريح أن تصادف غرة رمضان أول أيام شهر أيلول/سبتمبر، وكلاهما التاسع في تقويمه
إذن
١-٩-١٤٢٩=١-٩-٢٠٠٨
فلا داعي لتذكر اليوم بالتقويم الميلادي إن تذكرته بالهجري والعكس صحيح

===============

صوفية
الحديث عن الصوفية حديث طويل المسالك قديم القرون عميق المدارك كثير الشجون، يختلط فيه صدق المشاعر بالتدليس، والعشق العذري بالتقديس
وبعيدا عن مناظرات السلف والمتصوفة حول الموضوع، أقدم لكم أبيات ابن الفارض الجميلة

أنتم فروضي ونفلي - أنتم حديثي وشُغلي
يا قِبلتي في صلاتي - إذا وقفتُ أصلي
جمالكم نُُصب عيني - إليه وجهتُ كُلي
وسركم في ضميري - والقلب طور التجلي
آنست في الحي نارا - ليلا فبشرت أهلي
قلت: امكثوا فلعلي - أجد هداي لعلي
نوديت منها فكانت - نار المكلم قبلي
وصارت جبالي دكا - من هيبة المتجلي
وصرت موسى زماني - مذ صار بعضي كلي
أنا الفقير المعنى - رقوا لحالي وذلي

يذكر ابن الفارض التجلي في البيت الرابع، حيث أن المتصوفة، بشكل عام، يتبعون ثلاثة مراحل أولها التخلي ثم التحلي ثم التجلي
ونحن في رمضان يمكننا أن نتبع هذا الخط في أن نتخلى للأبد عن "شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا" ثم نتحلى بأطيب الأعمال والصفات، لنتجلى ما استطعنا إلى ذلك سبيلا
وأرجو ألا تفهم نصيحتي هذه على أنها دعوة لمشاهدة برامج العوضيين نبيل ومحمد، أو مشاري الخراز ومن سار على خطاهم أو سبقهم في ذلك، والمثل يقول: عقلك في راسك تعرف خلاصك

===============

معلومة: رمضان ليس من الأشهر الحرم، والأشهر الحرم هي محرم ورجب وذو القعدة وذو الحجة
رأي: الأشهر الحرم كانت موجودة قبل الإسلام، وقام الإسلام بتثبيتها، والسؤال هنا: هل كل ما في الزمن المسمى بالـ جاهلي سيئ!؟
هذا السؤال للتفكر لا للإجابة

===============

لغتنا الجميلة
من العلامات المميزة للهجات عرب الخليج والعراق وجزء لا بأس به من الأردنيين نطق حرفي الظاء والضاد بنفس الطريقة، أقصد أنهم ينطقون هذين الحرفين ظاءً دائما

مثال على ذلك، محمد المازم عندما غنى في أوبريت الحلم العربي: من كل من مكان في الأرظ ناطق بلسان الظاد
قد يتغاضى المستمتع عن الضاد في "الأرض" التي تحولت إلى ظاء ولكن كيف يسمح الكاتب والمخرج لمحمد المازم أن يفرغ الجملة من محتواها عندما يحول العربية إلى لسان الظاد!؟؟؟؟؟

ولمن لم يفهم بعد، فالعربية تسمى لغة الضاد لتميزها بحرف الضاد الذي لا يوجد في لغة غيرها
وإن كنا ننطق الضاد ظاءً في لهجاتنا فذلك لا يعني أن نكتبها كذلك

مثال آخر هو كاتب في صحيفة النهار الكويتية يصر على كتابة اسمه بشكل خاطئ
صفحة الكاتب
فلا يعقل أن يغفل كل المصححين في صحيفة النهار عن هذا الخطأ، أما إذا كان الأخ ضاري أو ظاري قد سُمي كذلك في شهادة الميلاد فاللوم على والديه، وإن كان والداه قد غفلا عن ذلك فاللوم على وزارة الصحة

وفي المقابل، في سوريا ولبنان، ينطقون الظاء ضادا ويكتوبنها كذلك أحيانا
وبإمكانكم البحث في
Google
عن كلمة ضهور لتجدوا أنها تكررت أكثر من خمسين ألف مرة بشكل خاطئ، والصحيح هو: ظهور

آمل أن تكونوا قد استفدتم من ذلك، ولمن ينوي قراءة القرآن، في رمضان أو بعده، أرجو أن تقرأوا الحروف بشكل جيد ولا تمروا عليها بأعينكم كالـ
Scanners
دون تفكير

يُتبَع

P.S.
وددت أن أكتب التالي حول سلسلة لغتنا الجميلة
I don't want to sound patronizing
لكنني لم أفلح في إيجاد ترجمة دقيقة لفعل
to patronize
فهلا ساعدتموني

12 comments:

مبتدئ said...

Patronize

اشبه بالظهور بشكل ابوي او لهجة الفاهم العارف المزايد -الكل شي مو زين-

مو لازم تترجم .. بس تلفت كل مكان تشوفها
ترجمتها .. التفت حولك تجدها
اقرا جريدة تجدها
اقرا اكثر المقالات تجدها
كل مكان موجودة لا داعي للترجمة

الكلمة مثل الرائحة ما توصف..

عموما

على عكس ابن الفارض مثلا ما يسويها كلش..
يعرف دربه بدون ما يحسس احد ان ضايع او انه احسن منه

مبارك عليك الشهر

Bad-Ran said...

أرجوك .. لازم تقول "الفنان التائب" محمد المازم

Q80-Chill Girl said...

علي الرغم من اني بلوية الاستعداد لاني اكون فرد عامل يفيد هالبلد "على ما اعتقد" بس ما قدر اقاوم اني اقرا بوستك و اللي خلاني اعلق على عجاله

Patronizing

ببالي النمطية؟

صباح الخير
و مبارك عليك الشهر

و شكراً ساشرحها مطولا ان شاء الله لاحقا

Shurouq said...

iDip
أنت مسلسلي الرمضاني المختار، فلا تقاطع

ظاري معذبني

To sound patronizing.. hmmm
أن تبدو متعاليا

ولاّدة said...

فرحت بستاربكس كيفان أكثر من فرحتي برمضان
:)

كل ستاربكس وأنت بخير

أتعتقد سيساهم وجود ستاربكس بخلق أجواء انفتاحية في يثرب؟
.............

القصائد التي أوردتها رائعة...شكراً على المتعة

ابن الفارض حبيبي

زِدني بفرْطِ الحبّ فيك تَحَيّرا وارْحَمْ حشىً بلظَى هواكَ تسعّرا

وإذا سألُتكَ أن أراكَ حقيقةً فاسمَحْ ولا تجعلْ جوابي لن تَرى


لظي لدى أهل الشام تكتب -خطأً- لضى

............

لغتنا الجميلة سلسلة ممتعة ومفيدة
بانتظار المزيد أيها الجار/الصديق

بومريوم said...

مبارك عليك الشهر

kila ma6goog said...

ظ أو ض

صراحة تفرق؟

يعني ما تعتقد ان ال ض تقليد تايواني لل ظ؟

حالها حال ال
B و
ال
p

بالانجليزي؟

و الا انت شرايك؟ ليش ما نلغيها و نفتك من هالصعوبات

fernas said...

مبارك عليك الشهر و كل عام و انت بخير

فرناس

EXzombie said...

الأديب

مبارك عليك الشهر و عساك من عواده


الصوم حرمان مشروع وتأديب بالجوع وخشوع لله وخضوع،
لكل فريضة حكمة وهذا الحكم ظاهره العذاب وباطنه الرحمة
يستثير الشفقة ويحض على الصدقة، يكسر الكبر ويعلم الصبر ويسن خلال البر،
حتى إذا جاع من ألف الشبع وحرم المترف أسباب المنع،
عرف الحرمان كيف يقع وكيف ألمه إذا لذع

"احمد شوقي"

لست من محبي الصوفية، و اعتقد بان قصيدة ابن القيم اللامية ترد عليهم

بالنسبة لترجمة الجملة التي سطرتها

اعتقد بان الترجمة المثلى قد تكون

"لا اود ان ابدو ذا فضل(متعاليا)"

المشكلة انه راجعت كل القواميس الي عندي، و ترجماتها للأسف مقصورة، و غير وافية

تحياتي

iDip said...

علينا وعليكم
:)
أشكر "فزعتكم" اللغوية

Mobi,
صدقت
فلا فكاك من الـ
Patronizing

Bad-ran,
hehe
نسيت
ممكن أقول "الملتزم"؟

Shurouq,
أسأل الله أن أكون عند حسن ظنك

ولادة
وأنت بخير وصحة وسلامة
يثرب ستاربكس ستظل "كما كانت" قبله.. تملؤها التناقضات
وإن كان هناك انقتاح قادم، فسيكون له ضده

وسيأتيكم المزيد من السلسلة لا محالة

بو مريوم
علينا وعليك
ومبروك العودة إلى بلاط صاحبة الجلالة

Kila Ma6goog,
تفرق ونص
مثل ما يفرق
pin عن bin
و
park عن bark

Fernas,
وانت بخير وصحة وسلامة

ExZombie
كشختني

وترى انا ما قلت: وبعيدا عن مناظرات السلف والمتصوفة حول الموضوع
من غير قصد
;)

Q80-Chill Girl said...

بالنسبة للظاد و الضاد فياااكثر ما اظدد كل الضادات، و الوم اللهجة المحلية و الاعلام، و شح اطلاعي على الكتب العربية

سلسلتك ممتعه و عن نفسي بتم ارد لها و استفيد منها واجد

Deema said...

patronize,

تقدر ان تقول انك لا تريد أن تكون المعلم في قصيدة أحمد شوقي